رئيس جمعية الجمال لذوي الإعاقة بشرشال في ذمة الله: جثمان الفقيد "بلعيد فركي" يوارى الثرى بالمقبرة الجديدة بعد سنوات قدّم فيها خدمة المعاقين على حساب صحته وعائلته - شرشال نيوز
Templates by BIGtheme NET
آخر الأخبار
الرئيسية 5 الحدث 5 رئيس جمعية الجمال لذوي الإعاقة بشرشال في ذمة الله: جثمان الفقيد “بلعيد فركي” يوارى الثرى بالمقبرة الجديدة بعد سنوات قدّم فيها خدمة المعاقين على حساب صحته وعائلته

رئيس جمعية الجمال لذوي الإعاقة بشرشال في ذمة الله: جثمان الفقيد “بلعيد فركي” يوارى الثرى بالمقبرة الجديدة بعد سنوات قدّم فيها خدمة المعاقين على حساب صحته وعائلته

وسط أجواء مهيبة ودّع سكان شرشال ظهر هذا الثلاثاء 3 جانفي رئيس جمعية الجمال لذوي الإعاقة بالمدينة “بلعيد فركي” بالمقبرة الجديدة، تاركا ورائه فراغا رهيبا وخصالا لطالما وصفته وفيا للمعاقين، ليغادر الحياة بجسد منهك…متعب..لم يستطع تحمّل الإعاقة والمرض في آن واحد، وما ألمّ به كان خارجا عن السيطرة والحائل…داء غير رحيم بمن ابتلي به.

رحل من كان يعتبر إعاقته سببا أساسيا للشعور بمعاناة المعاق، فخانته سلاسة اللسان إلا انه تجاوزها نزولا للميدان، إحساسا و استجابة لصرخة معاق وضع فيه ثقته كرئيس لجمعية الجمال، فكان دائم الحرص على اغتنام الأيام الوطنية و العالمية لذوي القدرات الخاصة، برسم البسمة في وجوه أناس ولدوا بالإعاقة ابتلاء، وإحيائها بالتنسيق مع السلطات المحلية والولائية وببرنامج دائما ما يفسح فيه المجال للتبرع بالدم لفائدة المرضى، بل واصل قيادته لسفينة المعاق بتجديد أعضاء مكتبه وكله أمل بشفاء سريع يعينه على مواصلة رحلة الدفاع عن حقوق المبتلين، إلا أنه لم يجد عدوا أكثر من صحته…ليكون خط الموت أسرع منه قضاء وقدرا.

غادر “بلعيد فركي” الحياة عن عمر ناهز الـ56 عاما وفي سجلّه العديد من المشاريع الخيرية، فاستحق بتجسيدها على شرف أسرة ذوي الاحتياجات الخاصة الثناء والتشجيع، وبينهما…إشادة و إجماع بدوره الكبير في حصول الكثيرين على نفقات المحسنين، من كراسي متحركة وحفاضات على اختلاف فئاتهم العمرية رجالا ونساء، مجسدا مبدأ الاتصال والتواصل مع وسائل الإعلام الورقية منها..الإذاعية والتلفزيونية، بهدف إيصال معاناة المعاقين حركيا وذهنيا إلى الرأي العام والخاص خاصة القاطنين بالمناطق النائية، أما شرشال نيوز فاعتبرها الأقرب والأمثل لنقل صرختهم عبرها بالولاية، من خلال تغطيتها الخاصة لمختلف النشاطات الإنسانية التي أشرفت عليها الجمعية.

مراسيم تشييع جنازة الفقيد حضرها حشد غفير للمواطنين وكذا أبنائه …أقربائه و أصدقائه، داعين المولى عز وجل أن يرحمه ويسكنه فسيح جنانه ويرزق أهله الصبر و السلوان، مستذكرين أبرز اللحظات التي قضوها إلى جانبه، أين كان يفضل الجلوس لدى أبنائه بالمقهى الذي يشرفون عليه بمحطة “القطّار” بشرشال، ليستفيق كل من يعرفه على وقع رحيله موتا بمستشفى سيدي غيلاس.

قالوا عن الفقيد …”فركي بلعيد”….

مواطنون ممن حضروا جنازة الراحل “فركي بلعيد”، أرادوا توجيه رسالة تعزية عبر شرشال نيوز لأفراد عائلته، مؤكدين أنه الرجل الذي قدّم خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة على حساب صحته وأفراد عائلته، لتفيض روحه إلى بارئها في حدود الساعة الثالثة من صبيحة هذا الثلاثاء، خبر موته نزل كالصاعقة على أبنائه الأربع، كيف لا والأمر يتعلق بأب لم تقف إعاقته يوما حائلا أمام مزاولته لمكتبه بمكتبة البلدية لاستقبال ملفات المعاقين وشكاويهم…باختصار “إنا لله وإنا إليه راجعون”.

                                                                                                  سيدعلي هرواس

 

sem