الرئيسية 5 الحدث 5 توفير الأمن والماء الشروب والخدمات الصحية من أهم مطالبهم: سكان حلولة الساحلية بالحطاطبة يقطعون الطريق الوطني رقم 67 و يشلّون حركة المرور

توفير الأمن والماء الشروب والخدمات الصحية من أهم مطالبهم: سكان حلولة الساحلية بالحطاطبة يقطعون الطريق الوطني رقم 67 و يشلّون حركة المرور

 بعد تردد دام طويلا، خرج سكان حلولة الساحلية بالمخرج الغربي لاقليم بلدية الحطاطبة ، عن صمتهم و أقدموا صبيحة هذا الثلاثاء 26 سبتمبر الجاري ، على قطع الطريق الوطني رقم 67 في شطره الرابط مفترق الطرق نحو حجوط – تيبازة و العفرون بحي القندوري  باتجاه القليعة، احتجاجا منهم على عدم الاستجابة لعدة انشغالات اجتماعية عالقة منذ عدة سنوات ، على غرار النقص الفادح في التزود بماء الشروب – غياب الطبيب بالمستوصف في أغلب الأوقات ، ما يرغم العائلات على التنقل الى عيادة الحطاطبة و مستشفى القليعة –  عدم استجابة السلطات المعنية لتوفير وحدة للأمن الوطني بغض التقليل من ظاهرتي تعاطي المخدرات و السرقات، و كذا غياب مرافق ضرورية للشباب بالحي من شأنها أن تسد الفراغ القاتل في ظل البطالة المتفشية من يوم لآخر…

سكان حلولة الساحلية الغاضبون، وفي مقدمتهم شباب، سارعوا الى شل حركة المرور على مستوى الطريق الوطني رقم 67 ، بداية من الساعة التاسعة صباحا الى غاية 14 س، مانعين السائقين و مستعملي الطريق من قضاء حاجياتهم ، باستعمال الحجارة المتاريس وجذوع الأشجار، حيث اشترط المحتجون الغاضبون حضور المير والسلطات المحلية للاستماع لانشغالاتهم قبل الحديث حول   العدول عن غلق الطريق  ومواصلة الاحتجاج ، ما استدعى تدخل أعوان الدرك الوطني الذين وجدوا صعوبة في تفريق المتظاهرين الذين هددوا بالعودة الى الشارع في حال بقاء الأوضاع على حالها، في غياب المير الذي وعد بحل مشاكل سكان حلولة الساحلية عن طريق الوساطة ، خاصة ما تعلق بماء الشروب الذي يعرف نقصا في التزود منذ عدة ايام ، حيث سيتم اضافة ساعات أخرى لتلبية حاجة العائلات ، وهو الشأن كذلك لتوفير طبيب يوميا على مستوى مستوصف الحي ، و كذا توفير الأمن من خلال انشاء وحدة للأمن الحضري طالما طالب بها السكان المحتجون لكن لا حياة لمن تنادي، على حد تعبير المواطنين المحتجين الذين اقسموا على عدم التصويت على المنتخبين المتلاعبين بمصير المواطنين أبرياء خلال موعد 23 نوفمبر القادم للمحليات .

م.ن

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز