الرئيسية 5 الحدث 5 تبذير رهيب للمياه منذ حوالي تسعة أشهر: سكان حي قرامي بشرشال يطالبون شركة سيال بتدخل عاجل لإصلاح الأنبوب المنكسر

تبذير رهيب للمياه منذ حوالي تسعة أشهر: سكان حي قرامي بشرشال يطالبون شركة سيال بتدخل عاجل لإصلاح الأنبوب المنكسر

تسعة أشهر كاملة بحي قرامي بشرشال كان فيها الحدث انكسار لأحد أنابيب المياه الصالحة للشرب، ما حوّل الطريق الذي يتوسط سكنات المواطنين إلى واد حقيقي جراء الجريان العشوائي للماء، ناهيك عن الأوحال…المستنقعات والبرك المائية التي تشكلت بفعل ذلك، معرقلة حركة سير الراجلين بمسلك لم يعد صالحا للمشي فيه، ومرشح للاهتراء أكثر مع مرور الوقت…

القاطنون هناك لم يترددوا في توجيه سيل انتقاداتهم لشركة سيال بالمدينة، بعد التأخّر الرهيب في اتخاذ قرار يقضي بإصلاح الأنبوب، ولسان حالهم يتحدث بكثير من التحسر لواقع مادة حيوية كان مصيرها التبذير، مستذكرين شكاويهم العديدة للمصالح المعنية والتي ضربت حسب رأيهم عرض الحائط إهمالا ولامبالاة، مؤكدين أن الوضع لا يستحق التعجيل مادام الأمر يتعلق بمصير ماء يصبح مطلوبا وبإلحاح شديد صيفا.

الجريان العشوائي للمياه الناتجة عن انكسار الأنبوب، أدى إلى ظهور حفرة لطالما صنعت هي الأخرى الحدث بحوادثها، سيارات تعلق فيها تباعا وسائقون متذمرون وساخطون وبينهما…قنوات صرف لا تبعد عن مكان التسّرب سوى أمتار معدودات، ما قد يفتح باب اختلاط الماء الشروب بالمياه القذرة، مطالبين شركة المياه والتطهير بعدم الاستجابة لشكاويهم تماطلا بالوعود، بل نزولا للميدان وإنهاء مسلسل التبذير المفضوح لهذه المادة الأساسية.

الحفرة ازداد خطرها بمرور شاحنات الوزن الثقيل، التي ساهمت بطريقة أو بأخرى باتساع حجمها بطريق ضيقة، ما دفع بالسكان للاستنجاد بأضعف الإيمان وترقيعها بالتراب والصخور تفاديا لسقوط سيارات أخرى، إلا أنها تحوّلت في الفترة الأخيرة  لقبلة للحشرات الطائرة والحيوانات الزاحفة بحثا عن الماء، في وقت دقّ السكان القريبون من مكان انكسار الأنبوب ناقوس خطر انجراف التربة بفعل الاهتزاز، ليؤكدوا من جديد عزمهم على التنقل من منطق الشكاوي  لواقعية الاحتجاج، خاصة وأن الطريق التي يسلكونها حاليا تعرف وضعية كارثية، إلى حين ذلك يبقى كل شيء وارد…

                                                           سيدعلي.هـ

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز