الرئيسية 5 أخبار الأحياء 5 تأخر ترميم فوارة شرشال يثير حفيظة سكان المدينة و ساحة الشهداء في وضع محرج أمام توافد السياح في موسم الاصطياف

تأخر ترميم فوارة شرشال يثير حفيظة سكان المدينة و ساحة الشهداء في وضع محرج أمام توافد السياح في موسم الاصطياف

fouara

أشهر عديدة تمرّ على تخريب فوارة شرشال، بفعل إجرامي لم تعرفه المدينة من قبل، وكانت آنذاك قد عبّرت جميع السلطات عن تجنّدها لاعادة ترميمها بأقصى سرعة ممكنة، وكانت الصحافة الوطنية قد تناولت الحدث على أساس جناية في حقّ إحدى أعرق مدن الجزائر، ولكن ونحن على أبواب موسم الاصطياف حيث تعرف المدينة توافد أعداد كبيرة من السواح، من داخل الوطن ومن خارجه، ولا تزال الحال على حالها، ممّا أثار حفيظة سكان المدينة خاصة بعد التصريح الأخير لمدير الثقافة السيد “جيلاني زبدة” لشرشال نيوز “بأن سبب تأخر ترميم النافورة مرتبط بمكتب الدراسات الذي بدوره سيحدد القيمة الإجمالية لهذا الترميم، ثم نرصد الإجراءات القانونية قبل الترميم، ونحن على اتصال دائم ببلدية شرشال لترميمها على حساب العملية الأولى“.

fouara2

هو كلام سريع إلا أن تجسيده في الميدان كان مرسوما بالسكون، نظرا للتأخر الرهيب لإنقاذ ما تبقى من نافورة ذنبها الوحيد أنها جاءت في ساحة عمومية تذكر بتاريخ المدينة زوارها إلا أن تخريبها كان بنيران صديقة، السياح الأجانب الذين يتدفقون على المدينة بشكل كبير، بدورهم يدركون جيدا بأنها حلة جديدة اكتستها أيقونة شرشال، فلم يكتفوا بأخذ صور أمامها بل راحوا يلتقطون لها صورا ستبقى ذكرى في أذهانهم أن تاريخ المدينة العريق في مهب الريح، وسط إهمال كبير لموروث تاريخي و ثقافي ليبقى السؤال:هل ينتظر المسؤولون عن القطاع قرار وزاريا للتدخل؟ أم أنهم سيستنجدون بمختصين في البناء كحل آخر و أخير؟.

                                                                                                        هـ.سيدعلي

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز