الرئيسية 5 الحدث 5 بالتنسيق مع الكشافة الإسلامية بالمدينة: أمن دائرة شرشال يفتح أبوابه للمواطنين.. يحذّر من الآفات الاجتماعية وحوادث المرور.. والتربية المرورية تصنع الحدث لدى الأطفال

بالتنسيق مع الكشافة الإسلامية بالمدينة: أمن دائرة شرشال يفتح أبوابه للمواطنين.. يحذّر من الآفات الاجتماعية وحوادث المرور.. والتربية المرورية تصنع الحدث لدى الأطفال

فتح أمن دائرة شرشال صبيحة هذا الثلاثاء 21 مارس أبوابه للمواطنين في الساحة العمومية لشرشال، بهدف التحسيس بخطورة حوادث المرور والآفات الاجتماعية على مدار ثلاثة أيام كاملة (21،22،23 مارس)، بالتنسيق مع الأمن الولائي والكشافة الإسلامية الجزائرية فوج عبد الحميد ابن باديس، ومنه الاقتراب أكثر من المجتمع المدني ووضعه أمام حتمية الأخذ بعين الاعتبار الأخطار التي تحيط به خاصة ما تعلّق بالآفات وكذا إرهاب الطرقات.

عناصر الشرطة على اختلاف مصالحها (القضائية…العلمية والتقنية، الأمن العمومي، مكتب التوظيف والانتقاء)، تسلحوا بملصقات ومطويات قصد توزيعها على المواطنين بما فيهم الأطفال، وتقريب صورة من وقعوا ضحايا مخدرات لم تكن يوما رحيما بأجساد أنهكها الإدمان، بل دفعتهم للبحث بطريقة أو بأخرى عن مسكنات ومهدئات ..حتى وان كان ذلك بالسرقة والسطو على ممتلكات الغير، حينها يصبح المجتمع محاطا بظواهر دخيلة تبعث بنوع من الخوف والرعب لدى أوساط الناس.

هي أبواب مفتوحة تأتي تكملة لسلسلة الخرجات التي قامت بها عناصر الشرطة بشرشال عبر مختلف المؤسسات التربوية، أخرها بمتوسطة العقيد عباس وبطلب خاص من المدير “فارسي محمد”، الذي دقّ ناقوس خطر انتشارها بالوسط المدرسي داعيا إلى عقد لقاء ميداني مستعجل مع التلاميذ، تفاديا لانحرافهم عن نطاق الدراسة، في وقت أبدت فيه الأسرة التربوية سعادتها الكبيرة بمثل هذه المبادرات، للخروج بصحة ومستقبل التلميذ لبر الأمان.

حوادث المرور كانت هي الأخرى أبرز النقاط التي لفتت انتباه الوافدين لمعرض الشرطة، مكتشفين إحصائيات وأرقام مخيفة لإرهاب بات يصنع الحدث بالطرقات، ولا يزال يترصد ضحاياه من مستعملي السيارات والمنصوح هنا…تخفيف السرعة استجابة لإشارات المرور تفاديا للوقوع في الممنوع أو المحظور !.

أمن ولاية تيبازة يحصي سنويا حوادث بالجملة تختلف باختلاف الأسباب (العنصر البشري، العوامل المرتبطة بالمركبة، عوامل المحيط)، فعام 2015 تمّ تسجيل 254 حادث، 356 جريح، 12 قتيل، أما عام 2016 فسجلت المصالح المختصة 304 حادث، 375 جريح، 11 قتيل، أما شرشال فقد احتلت المرتبة الثانية من حيث حوادث المرور سنة 2014 بعد مدينة القليعة.

نسبة الجرائم المنظّمة انخفضت مقارنة بالسنوات الماضية بشرشال فعام 2015 سجّل حوالي 393، لتنخفض بحلول سنة 2016 إلى 245، كما حملت الأبواب المفتوحة كل ما تعلق بالجرائم الأخرى (جرائم ماسة بالممتلكات، ماسة بالأشخاص، الشيء العمومي، الأسرة والآداب العامة، الاقتصادية والمالية، جرائم المخدرات) مع تصنيف المتورطين فيها، نتيجة مداهمات بلغت في 2015 (3499) مداهمة و في 2016 (5235) تدخّل.

التربية المرورية كانت حاضرة لفائدة الأبناء وسط فرحة كبيرة للأولياء

التربية المروية كانت حاضرة بالساحة العمومية وبامتياز، حين رسم عناصر الشرطة مضمارا ممزوجا بإشارات المرور لفائدة أطفال، سخّرت لأجلهم مركبات صغيرة من شأنها أن ترسخ مبدأ احترام قانون الطرقات، بعيدا عن كل سرعة أو تجاوز خطير يؤدي بصاحبه إلى الهلاك، وهو ما أراده أمن دائرة شرشال بالتنسيق مع الكشافة الإسلامية فوج عبد الحميد ابن باديس، مجسدين صورا رائعة عكست مليا تظافر الجهود لصناعة جيل يتذكر أنه فسح المجال للآخرين لقطع الطريق.

نصائح وتوجيهات وقراءة ميدانية لإشارات المرور، كلها نشاطات ألقيت تطبيقيا من طرف أصحاب البذلة الزرقاء ، ولسان حال الأطفال يتحدث بسعادة لا توصف وهم يعيشون أجواء السياقة الابتدائية، واضعين نصب أعينهم هدف الخروج من المضمار بفوائد تجعلهم يكتسبون تجربة ولو قليلة، في كيفية التعامل مع إشارات لم يعد لها حاليا اهتمام بالنسبة للكثيرين بالطرقات.

الأولياء وفي حديثهم لشرشال نيوز عبّروا عن سعادتهم البالغة وهم يشاهدون أبنائهم يطبقون تعليمات أفراد الأمن الوطني بالمدينة، مؤكدين أن المبادرة ستبقى راسخة في أذهان فلذات أكبادهم، مستدلين كلامهم بالأجواء المميزة التي صنعوها ركوبا بالمركبات واحتراما لقانون المرور، شاكرين كل من ساهم من قريب أو من بعيد في إنجاح الحدث، وللإشارة فان مركز التكوين المهني والتمهين بشرشال سيكون صبيحة هذا الأربعاء 22 مارس، على موعد مع محاضرة حول “الآفات الاجتماعية” بمختلف أنواعها، سيتم عرضها من طرف عناصر الشرطة بالمدينة..

                                                                                                      سيدعلي.هـ

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز