الرئيسية 5 الحدث 5 المجلس الشعبي الولائي يصادق على ملف الأشغال العمومية و 105.7 مليار لانجاز الطرقات وهياكل القطاع البحري

المجلس الشعبي الولائي يصادق على ملف الأشغال العمومية و 105.7 مليار لانجاز الطرقات وهياكل القطاع البحري

autoroute-cherchell

صادق المجلس الشعبي الولائي لتيبازة، في أشغاله الأخيرة،على احتياجات  قطاع الأشغال  العمومية، من خلال دراسة ملف هام وضروري، إقترحه  مدير الأشغال  العمومية على أساس أن شبكة الطرقات للولاية و المشكّلَة من 1482 كلم من الطرقات المهيأة، لابد من  الاهتمام بها أكثر لتحسين البنية التحية بشكل يليق بمنطقة سياحية كتيبازة، كونها قطب سياحي و تجاري في الوقت الحاضر و المستقبل، منها  896 كلم بلدية، 265 كلم طرق ولائية و 246 كلم وطنية، في حين أن 75 كلم للطرق السريعة

وأكّد  مدير الأشغال  العمومية، في  اقتراح الملف و دراسته، أن  ولاية تيبازة استفادت بموجب المخططين الخماسيين الماضيين، ناهيك عن  البرنامج الاضافي لـ2014 من  غلاف مالي قدر بـ105.7 مليار دج تمّ تخصيصه  لانجاز هياكل جديدة في مجال الطرقات والبنية التحتية،  بينها 75 كلم للطرق السريعة 70 منشأة فنية، بينما تمثلت أشغال إعادة التهيئة و صيانة الطرقات من أصل ما يفوق 878.2 كلم  لفك العزلة عن المناطق الجبلية  المحرومة، ليتم إنجاز 150 بفضل الشروع في  عمليات التهيئة للمسالك البلدية على مستوى  المناطق الجبلية  للجهة الغربية من الولاية، في محاول  لفك العزلة  على مستوى عديد هائل من أحياء المواطنين بهذه المناطق  المعزولة و ضمان عودة البعض من هؤلاء الى دواويرهم بفضل مساعي  أجهزة الأمن المسخرة تفاديا للهجرة الريفية الى المدن ، حيث أن هذه الوسائل الضروية في مجال النقل تضمن الطمأنينة لمختلف البلديات المشكلة من الدواوير عبر المناطق المبعثرة  .

وعن  الهياكل البحرية، قام مسؤول المديرية الوصية بتقديم وضعية عن حالة تهيئة ميناء شرشال  بخطي وموجز بـ1155 مل ومخطط ماء على مساحة 6 هكتارات، تهيئة ميناء الصيد و الترفيه لتيبازة بخطي وموجز يقدر 200 مل، فيما  مخطط ماء بـ 1.6 هكتار لحماية  الضفة والساحل وتبني مأوى الصيد بقوراية في ميناء الصيد بخطي وموجز يقدر بـ850 مل، الى جانب مخطط ماء على مساحة 6.2 هكتار، مقابل أشغال الجرف لميناء خميستي ودراسة مأويين للصيد بالداموس وخميستي.

الإطار المورفولوجي  في ولاية تيبازة من جهته،  يمثل مساحة وعرة على ما يفوق 54 % من المساحة الاجمالية، وهو ما  يصعب من العمليات الخاصة بالصيانة و البناء،  كون  العملية أثمانها مرتفعة، بينما تشكل  10 منشآت في الـ100 كلم،  حيث أن الصيانة و البناء ثمينان بسبب عدد المنشآت و فترات التطبيق في ما يخص الأشغال، خاصة وأن 01 كيلومتر واحد يساوي 9 ملايين دج عوض 8 ملايين دج  المتعامل بها على المستوى الوطني.

  مراد ناصح

 

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز