الرئيسية 5 الحدث 5 السوق الأسبوعي يحوّلها إلى مفرغة عمومية بامتياز: المحطة الحضرية بحجوط تواصل الاحتفاظ بلقب “أوسخ محطة على مستوى ولاية تيبازة”

السوق الأسبوعي يحوّلها إلى مفرغة عمومية بامتياز: المحطة الحضرية بحجوط تواصل الاحتفاظ بلقب “أوسخ محطة على مستوى ولاية تيبازة”

لا تزال محطة النقل الحضري بحجوط تحتفظ بلقب أوسخ محطة على مستوى ولاية تيبازة، نظرا للوضعية الكارثية التي اكتستها مؤخرا، أبطالها تجّار لم يتردّدوا في تحطيم صورتها بالرمي العشوائي للنفايات، واضعين نصب أعينهم هدف جني الأموال على حساب حرمة البيئة والمحيط، في مشهد أرادوه أن يكون مفرغة عمومية تحت رداء السوق الأسبوعي.

الركاب وجدوا أنفسهم مطالبين بانتظار حافلات النقل وسط كم هائل من النفايات، وهم يتحدثون بكثير من التحسّر عن واقع محطة مزبّلة بامتياز، موجهين سيل انتقاداتهم للسلطات المحلية التي لم تستطع الخروج بهذا السوق إلى بر الأمان، مطالبين بمعاقبة الفاعلين ووضع حد لمسلسل الانتهاكات التي غالبا ما تضعهم في موقف محرج للغاية، وبمكان يعرف حركة نوعية للراجلين والخطأ فيه يعتبر ممنوعا.

حرمة البيئة والمحيط انتهكت علنا ..نهارا..جهارا بالمحطة الحضرية لحجوط، مع تسجيل سكوت مفضوح وإهمال من طرف المسؤولين بالمدينة، وبشعار “قهوة موح ..بيع ..زبّل وروح” لتكون نتيجة ذلك، روائح قذرة وصورة بشعة وبينهما.. مستهلك يقضي حاجاته الضرورية مرورا بأجواء أقلّ ما يمكن أن نقول عنها..متعفّنة..فهل من مستجيب؟؟.

بقاء الوضع على حاله جعل السياحة بحجوط تستغيث وتوجه أصابع اتهامها لتجار عاثوا فيها فسادا، لتتجسد مليا ملامح اللامبالاة بقطاع يعكس مستوى الثقافة البيئية لدى هؤلاء، مشاهد مؤسفة رصدناها أمسية هذا الثلاثاء 27 ديسمبر، بعد صبيحة رقص فيها البائعون على أنغام غياب الرقابة..

                                                                                                        سيدعلي.هـ

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز