الرئيسية 5 أخبار الأحياء 5 السلطات المحلية ومصالح سونلغاز مطالبون بالتدخل: عمودان كهربائيان يتوسّطان الطريق بحي 17 أكتوبر 1961 بشرشال…يثيران الكثير من الغرابة والدهشة وسكّان أعالي برج الغولة بدون إنارة منذ أشهر

السلطات المحلية ومصالح سونلغاز مطالبون بالتدخل: عمودان كهربائيان يتوسّطان الطريق بحي 17 أكتوبر 1961 بشرشال…يثيران الكثير من الغرابة والدهشة وسكّان أعالي برج الغولة بدون إنارة منذ أشهر

يشتكي سكان برج الغولة بشرشال من وضعية العمودين الكهربائيين، اللذان وضعا بطريقة عشوائية بوسط الطريق، قبل أن يتم تزفيتها خلال العهدة الانتخابية السابقة دون الأخذ بعين الاعتبار ضرورة تغيير مكانهما، في مشهد بقي على حاله منذ سنوات ليعود في الفترة الأخيرة كمشكلة طرحها القاطنون هناك بكثير من الإثارة والغرابة، لواقع أشغال افتقدت للمهنية وتحتاج لإعادة النظر في كيفية إبعادهما من وسط مسلك يستغله الراجلون ومستعملو المركبات، وعادة ما تقف حائلا أمام مرور سيارات الإسعاف بشكل يسمح بإجلاء مرضاها.

السكان يطالبون وبإلحاح شديد مصالح سونلغاز بالمدينة للتدخل وإنهاء مشكلة لطالما أرّقت المواطنين، بعدما خلقت هذه الأعمدة نوعا من مفترق طرق عرقلت مليا حركة سير السيارات، ووضعت السائقين أمام حتمية الحذر خاصة مع نزول الظلام، وضعية مخزية جسدها القائمون بمشروع الإنارة آنذاك واستغرب لها أناس، أكدوا أن  المشرفين على الانجاز كان باستطاعتهم تجنب ذلك، داعين المصالح المعنية للنزول مرة أخرى للميدان ومنه تحويلهما إلى الرصيف، فحق الطريق بالنسبة إليهم…أكثر من مطلوب.

سكان أعالي حي 17 أكتوبر لا يزالون يفتقدون للإنارة بعد حوالي أربعة أشهر كان فيها الظلام حديث الكبير والصغير، بوجود أعمدة كهربائية في شكل أشباح بلا أرواح نظرا لتعطل واهتراء مصابيحها، يحدث هذا مع فتح وزارة الشؤون الدينية والأوقاف مسجد حذيفة ابن اليمان بالحي، ما يدفع المواطنين المواظبين على أداء صلاة الجماعة للخروج فجرا وعشاء بلا أضواء، داعين السلطات المحلية لاتخاذ قرار يقضي بإعادة النور وإصلاح ما تعطّل إهمالا ولا مبالاة…

                                                                                                       سيدعلي.هـ

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز