الرئيسية 5 الحدث 5 الخنازير أتلفت المحاصيل والمزروعات وتوشك أن تقتحم المدن: جمعية المستقبل للصيادين بولاية تيبازة تقضي على ستة منها بدوار بومعزة بشرشال وتؤكد استعدادها لاستهداف الكلاب المتشردة بضوء أخضر من السلطات المحلية

الخنازير أتلفت المحاصيل والمزروعات وتوشك أن تقتحم المدن: جمعية المستقبل للصيادين بولاية تيبازة تقضي على ستة منها بدوار بومعزة بشرشال وتؤكد استعدادها لاستهداف الكلاب المتشردة بضوء أخضر من السلطات المحلية

لا تزال جمعية المستقبل للصيادين لولاية تيبازة وفية لبرامجها القاضية بالنزول إلى الميدان، استجابة لشكاوي الفلاحين بالمنطقة مفادها الانتشار الرهيب للخنازير التي لطالما استهدفت حقولهم ومزروعاتهم فسادا وإفسادا، بل تجاوزته وصولا لإثارة الخوف والهلع لدى القاطنين بالقرب من المناطق الغابية ..معتبرين إياها تهديدا حقيقيا، ما يستدعي تدخلا منظما للمصالح المعنية قصد القضاء عليها وتجسيد نوع من الأمان والاطمئنان على سلامة الأشخاص، وهو ما أكدته هذه الجمعية منذ تأسيسها عام 2001 وفي رصيدها مئات التدخلات بالأرقام والإحصائيات.

جمعية المستقبل للصيادين لولاية تيبازة برمجت نهار السبت 30 ديسمبر حوشة صيد الخنازير بدوار بومعزة بشرشال، مع تسجيل تبليغ مسبق للسلطات المحلية والأمنية، قائد القطاع العملياتي الفرعي لحجوط، قائد فرقة الدرك الوطني بشرشال، مدير المصالح الفلاحية ومدير مندوبية الأمن لولاية تيبازة، وقبلها تجمّع للصيادين أمام مقر الجمعية بحجوط للتأكد من العدد الكافي للتوجه الى الغابة (حوالي 150 صياد/مسلحين وآخرين بدون سلاح ومرافقين)، ومنه الاستماع للتوصيات والشروحات اللازمة لعملية الحوشة المنصوص عليها في الترخيص من طرف رئيس الجمعية السيد “علي لحسن”، خاصة ما تعلّق بكيفية إطلاق النار على الخنازير بالنسبة للصيادين المتمركزين، وطريقة السير داخل الغابة بالنسبة للمرافقين، وكذا الحفاظ على نظام الصيد ..توخي الحذر وعدم إطلاق النار بالجانبين اليسار واليمين، إلى غاية الساعة الرابعة مساء ومنه سماع صافرة الرئيس إذانا بانتهاء حوشة الصيد وعن طريق الهاتف النقال، ليتم بعدها إحصاء الخنازير المقتولة وإرسال تقارير مفصلة للمصالح المعنية حول الأجواء التي صاحبت العملية.

صيادو جمعية المستقبل لولاية تيبازة تمكّنوا من القضاء على ستة خنازير بغابة دوار بومعزة بشرشال، أين حضرت شرشال نيوز الموقعة ورصدت التنظيم المحكم لعملية أثلجت صدور الفلاحين، في وقت يؤكد فيه رئيس جمعية الصيادين بالمنطقة، أن الخرجات الميدانية في إطار حوشة صيد الخنازير تجسّد كل يوم سبت، ووجهتها المقبلة ستكون أعالي بلدية مناصر كواحدة من المناطق المعروفة لدى أصحاب الاختصاص، بالأعداد الكبيرة لهذه الحيوانات الموحشة .

وللعلم، لم تقتصر ظاهرة انتشار الخنازير على المناطق الغابية فحسب، بل بلغ الأمر مؤخرا إلى أن وصلت حتى التجمع السكني بأعالي الثانوية الجديدة بشرشال، حيث تلقّت شرشال نيوز إشارات من بعض السكان قصد لفت الانتباه لهذه الظاهرة التي أصبحت تنشر الرعب في وسط السكان.

الكلاب الضالة تسير جنبا لجنب رفقة السكان بشرشال والجمعية تنتظر الضوء الأخضر للسلطات المحلية قصد التدخل

لا يختلف اثنان على أن الكلاب الضالة والمتشردة أصبحت منتشرة بشكل رهيب بمختلف المدن بولاية تيبازة، فشرشال واحدة من المناطق السياحية التي تزينت شوارعها مؤخرا وأماكنها العمومية بهذا النوع من الحيوانات الخطيرة، مثيرة الهلع بالتجمعات السكنية ليلا وبالأزقة نهارا دون اي تدخل يقضي بوضع حد لها تفاديا لأي هجوم شرس على المارة، فهذه الكلاب تدخل ضمن قائمة الحيوانات التي تستهدفها جمعية المستقبل للصيادين بتيبازة، أين أكدت على لسان رئيسها “علي لحسن” إمكانية تدخلها بطلب من السلطات المحلية بالبلدية، فتحرّكها العشوائي شوّه صورتها وجعلت المواطنين يسيرون بكثير من الخوف والحذر، وهي الشكاوي التي تتلقاها يوميا شرشال نيوز حول الموضوع…

سيدعلي.هـ

الفيديو من أعلى الثانوية الجديدة بشرشال

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز