الرئيسية 5 أخبار الأحياء 5 استذكرت قدمائها بتكريم خاص: الكشافة الإسلامية فوج عبد الحميد ابن باديس بشرشال تُحيي الذكرى الـ75 لاستشهاد مؤسس الحركة الكشفية “محمد بوراس”

استذكرت قدمائها بتكريم خاص: الكشافة الإسلامية فوج عبد الحميد ابن باديس بشرشال تُحيي الذكرى الـ75 لاستشهاد مؤسس الحركة الكشفية “محمد بوراس”

benbadis-cherchell12

أحيت صبيحة هذا الجمعة الكشافة الإسلامية الجزائرية فوج عبد الحميد ابن باديس بشرشال، الذكرى 75 لاستشهاد مؤسس وأبو الحركة الكشفية الشهيد “محمد بوراس”، تحت إشراف قائد الفوج السيد “سعدي عبد القادر” ونائبه “محمد عليوي”، وهي المبادرة التي يحرصان على تجسيدها ككل سنة للوقوف وقفة ترحّم تخليدا لروح الفقيد، واغتنام الفرصة لاستذكار قدماء الكشافة الإسلامية بالمدينة وتكريم خمسة منهم، تقديرا وعرفانا على المجهودات التي بذلوها طيلة فترة وجودهم تحت ردائها.

benbadis-cherchell3

الحدث عرف حضور للسلطات المحلية والأمنية وكذا عناصر الحماية المدنية، ممثلين في رئيس الدائرة “السعيد أخروف” ورئيس البلدية “موسى جمال” رفقة أمينه العام “هواجي مولود” ونائبيه بالمجلس “فتحي مخطور” “وفتحي حاكم”، ورئيس أمن الدائرة وكذا رئيس مندوبية المجاهدين السيد “بريش احمد”، ومدير مدرسة التكوين التقني للصيد البحري وتربية المائيات “وحيد صالح” وممثل عن الحماية المدنية، إلى جانب ممثلين عن جمعية ناس الخير. 

benbadis-cherchell2

البداية كانت بالتوجّه إلى ساحة الشهداء وقوفا واستعدادا لتحية العلم واستماعا للنشيد الوطني، تلبية لنداء الكشاف المعروف بشعاره “كن مستعدا”، ومنه وضع إكليل من الزهور ترحما على أرواح الشهداء الطاهرة بما فيهم روح الشهيد “محمد بوراس”، أين دعا إمام مسجد الرحمن الشيخ “بن عامر بوعمرة”، الحضور لقراءة فاتحة الكتاب بالمناسبة التي خصّص لها درس الجمعة للحديث عن هذه الشخصية الفذة، التي كان لها دور كبير في تفجير الثورة والكفاح ضد الاستعمار الفرنسي.

benbadis-cherchell4

التوجّه بعدها كان إلى الساحة العمومية، وهنا…كانت مسرحا لعرض كشفي مميز قامت بها الفرقة النحاسية التابعة للكشافة الإسلامية فوج عبد الحميد ابن باديس، قبل أن يفتح المجال للأشبال باستعراض كان ممزوجا بشعارات تمجد الوطن وتدعو للالتفاف حول الراية الوطنية، في مشهد صفق وأثنى له المواطنون، الذين تابعوا الحفل باهتمام كبير.

benbadis-cherchell10

مكتبة البلدية هي الأخرى كانت مسرحا لمعرض جمع بين ماضي الكشافة وحاضرها، وبين هاته وتلك نشاطات بالجملة وشخصيات بقيت عالقة في الاذهان بصور لقدماء الحركة الكشفية، مع تسجيل وجود قوانين تسلط الضوء على الصفات التي يجب أن يتحلى بها الكشاف، أولاها أن يكون شريفا وموثوقا فيه، وآخرها الكشاف حميد السجايا، يحمي الضعفاء ويرفق بالحيوان وبينهما بشاشة وابتسامة حتى عند الشدائد.

benbadis-cherchell7

المعرض حضي باهتمام بالغ من طرف السلطات المحلية والأمنية، التي ألقت نظرة تفقدية واكتشفت عن قرب تاريخ الكشافة وطنيا وعالميا، من خلال الشروحات التي كان يسردها قائد فوج عبد الحميد ابن باديس للكشافة بشرشال السيد “سعدي عبد القادر”،

benbadis-cherchell8

أما قدماء الحركة الكشفية فعادوا بذاكرتهم إلى الوراء مستذكرين المناصب التي تقلدوها سابقا فيها، والأيام الجميلة التي قضوها متحدين فيما بينهم خدمة للوطن والمواطن.

أجواء احتفالية رائعة وفوج عبد الحميد ابن باديس مكسب لشرشال 

benbadis-cherchell7

لا يختلف اثنان على أن فوج الكشافة الإسلامية عبد الحميد ابن باديس بشرشال مكسب جمعوي بامتياز، بالنظر إلى  النشاطات الكبيرة التي يقوم بها على المستوى المحلي والولائي والوطني، بفرقة نحاسية تحيي العديد من المناسبات فتهاطلت عليها العروض في الفترة الأخيرة وأصبحت تمثل المدينة في مختلف المحافل، ليكون الـ27 من ماي فرصة لتكريم قدماء الفوج، وسط أجواء مزجت بتحيات كشفية لا يعرفها إلا الكشاف.

benbadis-cherchell6

رئيس دائرة شرشال السيد “السعيد أخروف” ألقى كلمة بالمناسبة، وجه فيها جزيل شكره للقائمين على شؤون الحركة الكشفية، “هذا شرف لي أن أحض بهذه الدعوة، وكل من هو في الكشافة لا خوف عليه وشرشال لا خوف عليها بتلاحم أهلها بدليل تواجد قدماء الكشافة، وهذا يدل على أن هذه الحركة متجذرة في هذه البلدية، ومشكور كل من يدعمها ولا يزال يواصل النضال، اللهم اجعلنا ممن يحفظون رسالة الشهيد ويحافظون عليها”.

benbadis-cherchell11

رئيس البلدية “موسى جمّال” هو الآخر وجه جزيل شكره لفوج الكشافة الإسلامية بالمدينة قائلا “أريد أن أقف على ثلاث نقاط مهمة بالمناسبة، وقفة ترحم على شهداء الكشافة والشهداء جمعيا، وتحية تقدير وإجلال لقدماء الحركة الكشفية، ووقفة احترام لفوج الكشافة عبد الحميد ابن باديس”، ليبادله “سعدي عبد القادر” الشكر والتقدير نظير وقوفه الدائم إلى جانب الكشاف وحرصه على توفير الظروف الملائمة لإنجاح مختلف نشاطات الفوج. 

benbadis-cherchell

الشروع في توزيع الجوائز تحت تصفيقات كشفية

benbadis-cherchell16

عاش قدماء الكشافة بشرشال أجواء مثالية، بمناسبة إحياء الذكرى الـ75 لاستشهاد مؤسس الحركة الكشفية “محمد بوراس”، أين فتحت المناسبة المجال لتكريمهم تحت أنظار جيل عازم على رفع المشعل والسير بخطى ثابتة نحو شعار “كن مستعدا”، “القرشي اسماعيل” و”ازروقين أحمد” و”قرشي نصيرة” و”نوار عبد الخالق شريف”، أسماء بقيت عالقة بتاريخ الكشافة فاستحقت  التكريم بالمناسبة.

benbadis-cherchell9

“عبدو أحمد” …واحد من قدماء الحركة الكشفية ورئيس فرع ألعاب القوى بشرشال، أدرج اسمه في قائمة المدعوين لحفل التكريم، كيف لا وه والذي نسق بين رياضة العد والريفي والكشافة في سنوات 1986-1987، كان حينها رفقة “بوعبد الله محمد” “وبختي محمد” و”محمد زيان” وغيرهم، ليتفرغ بعدها لرئاسة فرع ألعاب القوى بالمدينة، لتكون الميادين شاهدة على 42 سنة عاش فيها مدربا ومربيا وموجها، فصنع بطلة مغاربية “عميش بشرى” ولا يزال يطمح لبناء عدائين آخرين هدفهم الوحيد رفع راية الوطن وتمثيل شرشال أحسن تمثيل.

                                                                                                        سيدعلي.هـ

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز