الرئيسية 5 الحدث 5 أشغال التهيئة توقّفت والمقاول غادر منذ أشهر: الطريق الوطني رقم 11 في في وضع كارثي عند المدخل الشرقي لبلدية الأرهاط

أشغال التهيئة توقّفت والمقاول غادر منذ أشهر: الطريق الوطني رقم 11 في في وضع كارثي عند المدخل الشرقي لبلدية الأرهاط

لا يزال كابوس الطريق يسكن أذهان مستعملي المركبات بالطريق الوطني رقم 11 و بالضبط عند المدخل الشرقي لبلدية الأرهاط ، هذه الأخيرة التي يشهد طريقها أسوأ حالاته في حالة لا تمتّ بأية علاقة بطريق وطني يشهد حركة مرور كبيرة .

مشروع إعادة تهيئة مقطع الطريق الرابط بين بلديتي الأرهاط و قوراية على مسافة 17 كلم ، شرع فيها أحد المقاولين الذي حاز على الصفقة، بدءا من المدخل الغربي للأرهاط أين قام بحفر مسافة 200 متر خلال يومين من العمل و التي استبشر فيها سكان المنطقة خيرا ، غير أنه بدءا من اليوم الثالث قام بحمل عتاده و ترك الطريق التي قام بحفرها على حالها ، ما خلق بذلك استياء و تساؤلات لدى العامة .

شرشال نيوز في موضوع سابق تطرقت فيه لموضوع الطريق و التي نقلت آنذاك أنّ سبب توقف الأشغال مؤقتا هو مشروع تمرير أنابيب الغاز الطبيعي حسب تصريح المقاول، لتتواصل الأشغال بعد ذلك. غير أنه بعد مضي حوالي شهرين كاملين من انتهاء مشروع الغاز تبين أنه مجرد حجة لا غير، في حين أن الأسباب الحقيقية تبقى مجهولة ، ليبقى الخاسر الوحيد هو المواطن .

كما لا يزال سكان دوار ” طالبي ” في حالة استياء لاستمرار معاناتهم جراء حفر الطريق و التي جعلتهم يستنشقون الغبار يوميا ، ما جعلهم يهددون بغلق الطريق في حال تماطل السلطات جراء الوضعية الكارثية ، خاصة مع حلول فصل الصيف.

مشروع إعادة تهيئة الطريق الرابط بين بلديتي قوراية و الارهاط و الذي قسم لشطرين كل شطر يضمّ 8 كلم ، أين تمّ الإنتهاء من الشطر الأول بدءا من المدخل الغربي لبلدية قوراية إلى غاية منطقة ” سيدي ابراهم ” في ظرف لم يتعدَّ الأسبوع ، في حين مسافة 8 كلم الأخرى الرابطة الممتدة بين المدخل الغربي للأرهاط إلى غاية ” سيدي ابراهم ” متوقفة منذ أزيد من أربعة أشهر كاملة !!! ، ما خلق بذلك عدة تساؤلات عن أسباب توقف الأشغال ، و متى سيتم إعادة الإنطلاق فيها ؟

ط/عبد الرحمان

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز